ما معنى عبارة "المسيح ابن الله" لغير المسيحي؟

20نوفمبر

ما معنى عبارة "المسيح ابن الله" لغير المسيحي؟

 

للمفكر التونسي والأستاذ الجامعي محمد الطالبي عمل شهير يضمن فيه أفكار جديدة في علاقة المسلم بنفسه وبالآخرين بعنوان "عيال الله". وجاء في الحديث عن أنس عن النبي أنه قال: الخلق عيال الله فأحبهم إلى الله أنفعهم لعياله. لا شك أن هذا القول يثير الاحتجاج التلقائي "

المقالة الأولى 

للمفكر التونسي والأستاذ الجامعي محمد الطالبي عمل شهير يضمن فيه أفكار جديدة في علاقة المسلم بنفسه وبالآخرين بعنوان "عيال الله". وجاء في الحديث عن أنس عن النبي أنه قال: الخلق عيال الله فأحبهم إلى الله أنفعهم لعياله. لا شك أن هذا القول يثير الاحتجاج التلقائي عند سماع أحدنا أن الله سبحانه وتعالى له "ابن"، وهذا من حق السامع وخاصة إن تبادر للذهن أن الكلام بصدد ولادة تناسلية.

ولكن لو تأملنا في الكلام ورأينا أنه يحدث في سياق إيماني روحي غيبي وليس ماديًا أو بيولوجيًا أو تناسليًا، فأبسط بديهيّات المنطق هي قراءة الفكرة في سياقها المتصل بها اتصالاً وثيقًا، وعليه نقرأ بنوة المسيح لله قراءة صحيحة مجردة عن أي تفكير مادي. لا شيء مادي يلازم الحديث عن كنه الباري وإنما الحديث في غيبيات وروحانيات.

ليس الكلام إطلاقًا عن الأبوّة المادية التي يخشى المسلمون أنها المقصودة عندما نقول إن المسيح هو ابن الله بل أن قولنا «الكلمة» هو مرادف لقولنا ابن الله، وأنّ الإنجيل قد دعاه الكلمة مثلما دعاه القرآن أيضاً. وابن الله تدلّ على ولادة المسيح من روح الله القدوس. نحن نقول بأن المسيح هو إبن الله رمزياً ومعنوياً لا مادياً مبتذلاً، وهذا يجب التأكيد عليه في البداية.


عندما يدعو المسيحي يسوع ابن الله، فإنه بهذه التسمية يشير إلى إيمانه بأن الله أدخل يسوع في علاقةٍ معه حميمةٍ فريدة، وأن رسالة الله الأزليّة وغير المخلوقة سكنت في يسوع. ولقب «ابن الله» يشير إلى معرفة متبادلة حميمة (يسوع يَعرف الآب)، وإلى وحدةٍ في الإرادة (يسوع لا يعمل إلا مشيئة الآب). قطعًا الكلام هنا عن ولادة روحانية كولادة الشعاع من الشمس وولادة النور من النور وولادة الشرر من الاحتكاك وولادة الطاقة وولادة أشياء عن الطاقة نفسها والطاقة التي تفنى ولا تستحدث بل تتحول من شكل إلى آخر. وكيف يكون تحولها؟ إنها الولادة وولادة كهذه ليس فيها ما ينتقص من الطاقة أو يقلل من قيمتها أو يصفها مثلا بالـ "نجاسة" إذ أنه لابد أن تولد أشياء عن الطاقة الشمسية.

قياسًا عليه، والكلام هنا على المستوى الروحاني، لابد أن يولد المسيح من أبيه فينبثق عنه في ولادة روحية، أزلية أبدية. وهذا معنى قول المسيح: من عند أبي "خرجت".


بعض المبشرين يصيبهم الإحباط ومن ثم يحاولون التقريب بإيجاد ألفاظ بديلة لعلها تحل محل لقب "ابن الله" فيقولون مثلاً أن المسيح هو "وليّ الله". ولكن هل من الممكن أن نتخلى عن الاعتقاد بأن المسيح ابن الله في أمل التوفيق في الحوار؟

في الحقيقة، هذه القناعة الإيمانية هي العقيدة الرئيسية والتي على أساسها تمّ الانفصال بين تلاميذ المسيح وسائر اليهود، وعليها نشأ الدين المسيحي. فمنذ بدء المسيحية كان السؤال الذي يـُطرَح على من يريد اعتناق الدين المسيحيّ هو التالي: «هل تؤمن بأن يسوع المسيح المسيح ابن الله؟»

هذا السؤال طرحه الشماس فيلبس على قيّم كنداكة ملكة الحبشة، ولما رد بالإيجاب عمـّده فيلبس (راجع أعمال الرسل 8: 37). والأناجيل برواياتها الأربع كـُتبت لغاية رئيسية، كما يقول يوحنا في نهاية إنجيله، «لتؤمنوا أنَّ يسوع هو المسيح ابن الله، وتكون لكم، إذا آمنتم، الحياة باسمه» (يوحنا 20: 31).

بقلم: ابراهيم عرفات

عزيزي الزائر

ليس الايمان بالمسيح قضية لاهوتية فحسب

يمكنك التطرق اليها ذهنيا

لكنه اختبار شخصي تتعرف عليه فيه بنفسك

ادعوك ان تتحاور معه وتطلب منه أن يعرفك بنفسه

ياله من اختلاف بين ان تقرا عن شخص وان تتحدث اليه

وتعرفه باختلاطك به

بالرغم من ان المسيح غير موجود على ارضنا اليوم

وفي عالمنا، الا انه يتواصل مع بني البشر

لانه حي ويتحدث

لماذا لا تساله ان يعلن نفسه لك

يمكنك ان تطلب منا نسخة للانجيل

وعندما تقرا كلمات المسيح وتعاليمه

وتطلب منه ان يشرح لك ما قصده في كل منها

وتسأله ان يجيب على تساؤلاتك الخاصة

بتعريفه عن نفسه

ستندهش ان حوارا ممتعا وحيا بدأ أن يأخذ مكانه في حياتك

كل الذين اختبروا المسيح استطاعوا ان يحصلوا

على رسالة شخصية وخاصة منه الى كل منهم

كما حدث في حياة ابراهيم عرفات كاتب المقالة

لكي تتعرف على المسيح او تتحاور معه

يسعدنا ان نشجعك ونرسل لك الانجيل

تواصل معنا أو أكتب الينا

noor@Lfan.com

 

أضف تعليق

غير مسموح بالتعليقات التي: * تحتوي على إساءة وطعن بصفة شخصية في الأفراد * تهجم وعدم احترام للقادة والبلاد * ألإساءة للكنائس والتشجيع على التفرقة أو التمييز بين الطوائف * التسويق أو الاتجار أو الإعلانات بأي شكل ****** الرجاء عدم نشر معلوماتك الشخصية في خانة التعليقات ********

كود امني
تحديث

تواصل معنا

Invalid Input

Invalid Input

Invalid Input

Invalid Input

Invalid Input

أخر التغريدات

تجدنا في الفيسبوك

lfan footer logo

   spacer

  

Light For All Nations
P. O. Box 85300
Burlington, ON L7R 4K3
Canada
   spacer

  

Lfan@Lfan.com
   spacer

من كندا 1-905-335-1534
1-800-280-3288

من امريكا 1-301-551-7642
1-800-280-3288

من مصر 0122-026-6607

من لبنان 70-188-412

من الجزائر 98-320-1210
055-460-2031

من المغرب 067-960-0709

من استراليا 612-800-557-45

من فرنسا 1-76-64-12-95

من انجلترا 2-03002-5921